كلمة الوزير

أهلاً وسهلاً بكم في الموقع الإلكتروني لمبادرة شورك .

 
تهدف هذه المبادرة إلى تعزيز التنسيق بين العملية التعليمية من ناحية وبين الإحتياجات الإستراتيجية لسوق العمل في دولة الإمارات من ناحية أخرى حيث تقدم للطالب الأجوبة للعديد من تساؤلات ما بعد التخرج كما ترشده للتخصصات التي تسهم بشكل مباشر في دعم النمو الإقتصادي والإجتماعي لدولة الإمارات.

 
ترتبط هذه المبادرة أيضاً مثل العديد من مبادرات شؤون التعليم العالي بمحاور الأجندة الوطنية لتحقيق رؤية الإمارات 2021 وذلك من خلال ربط محورين رئيسيين هما تطوير نظام تعليمي رفيع المستوى وتطوير إقتصاد معرفي تنافسي وذلك للوصول إلى تحقيق أهداف الرؤية بأن تكون دولة الإمارات ضمن أفضل دول العالم على كل الصعد.

 
مبادرة شورك تم تطويرها نتيجة دراسة مستفيضة وزيارات ميدانية قمنا بها مع فريق متخصص أخذت بالإعتبار ملاحظات أبنائنا الطلبة وذويهم حول توجهات الطلبة الأكاديمية المستقبلية ، لمسنا بعدها ضرورة وضع برنامج و خطة ارشادية تقدم الدعم و تتفهم احتياجات الطالب والضغوطات التي تواجهه في اختيار تخصص يضمن له مستقبل متميز يسهم في دفع عجلة النمو في دولة الإمارات.

 
برنامج شورك  يقدم أجوبة عملية لأسئلة مابعد التخرج ،ويسهم في بناء مجتمع وجيل مرتبط بواقعه يسير بشكل متواز مع احتياجات سوق العمل ، حيث يأخذ بالاعتبار القدرات الدراسية لكل طالب مع مراعاة ميوله الاكاديمية الخاصة
هدفنا من شورك تمكين الطالب بالأدوات التي تعينه على رحلته الإكاديمية ليكون رافداً لسوق العمل، وليس عبئا عليه

 
سيقدم الموقع  فرصة التواصل المباشر مع طلاب مبتعثين أخرين وطرح الاسئلة والاستفسارات عليهم، والاستفادة من خبرتهم سواء على الصعيد الاكاديمي أو الصعيد الاجتماعي أوالانخراط في بيئة دراسية جديدة ، مما سيسهم في تزويدهم بالمعلومات و الخبرات من أشخاص يشبهونهم اجتازوا الضغوطات و المخاوف المشابهة بنجاح.

 
كما ان الموقع سيتيح للطالب ، الاطلاع على التخصصات المتوافرة لبرامج الابتعاث المطروحة ليختار منها ما يناسب تطلعاته.
 
أتمنى أن تجدوا المعلومات و الخدمات الواردة في هذا الموقع مفيدة، وأتمنى أن لا تترددوا في التواصل معنا لتقديم أي استفسارأو اقتراح لتحسين وتطوير محتوى الموقع و ما يقدمه ليلائم احتياجاتكم والتي من اجلها وضع هذا البرنامج
.

 
كلنا ثقة بأن أبناءنا الطلبة هم أمل هذه الدولة  لمستقبل مشرق مبني على مجتمع يعي  احتياجاته  , وأنهم خير من يلبي هذه الاحتياجات لأهلهم وأفراد مجتمعكم .

 
مع أطيب التمنيات بالتوفيق

 

                                                     ​